وجوب الصبر على الأذى في سبيل الدعوة إلى التوحيد



وجوب الصبر على الأذى في سبيل الدعوة إلى التوحيد، نوضح من خلال حلول التعليمي وجوب الصبر على الأذى في سبيل الدعوة إلى التوحيد، قول الله تعالى : ((واصبر وما صبرك إلا بالله ولا تحزن عليهم ولا تك في ضيق مما يمكرون))..

نتائج الصبر

  • يحصل الصابرين علي ثواب كبير من الله عز وجل، والدليل قوله تعالى ((إنما يوفى الصابرون أجورهم بدون حساب)).
  • إن الله يحب الصابرين، ولا يوجد أفضل من حب الله، الدليل في قوله تعالى ((والله يحب الصابرين)).
  • النصر يأتي من خلال الصبر، الدليل قول رسول الله صلى الله عليه وسلم (وأن النصر مع الصبر).

وجوب الصبر على الأذى في سبيل الدعوة إلى التوحيد

الإجابة :  قول الله تعالى : ((واصبر وما صبرك إلا بالله ولا تحزن عليهم ولا تك في ضيق مما يمكرون)).

في هذه الآية أمرنا الله عز وجل بالصبر وعدم الحزن عليهم، لأن الصبر له نتائج كبيرة وتبطل عمل الكفار ومكرهم للإسلام والرسول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات متعلقة :