قارن بين سلوك ايمن مع شجرة الموز في شبابه وشيخوخته



قارن بين سلوك ايمن مع شجرة الموز في شبابه وشيخوخته، نوضح من خلال حلول التعليمي قارن بين سلوك ايمن مع شجرة الموز في شبابه وشيخوخته.

الشجرة في النص تشبه الأم في العطاء، لأنها كانت صديق لأيمن في وحدته وهو صغير، مع الكبر نساها ولم يعود إليها إلي عندما احتاجها. لم ترجعه وساعدته وأعطت له من خيرها عندما طلب منها هذا الأمر. لكنه نكر الجميل وهجرها وتركها ولم يسأل عنها إلي عندما كبر في العمر وأصبح كهل وعجوز.

قارن بين سلوك ايمن مع شجرة الموز في شبابه وشيخوخته

الإجابة

قارن بين سلوك ايمن مع شجرة الموز في شبابه وشيخوخته

في الشباب

كان يغيب عن الشجرة لمدة طويلة من الزمن، ولا يسأل عنها، ولا يزورها إلي عندما يحتاج إلي المال وغيره.

في الشيخوخة

تذكر الشجرة وذهب إلي زيارتها وتفقد أحوالها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات متعلقة :