في سورة العصر لا يكون هذا الأمر إلا بعد العلم



في سورة العصر لا يكون هذا الأمر إلا بعد العلم، نوضح من خلال حلول التعليمي في سورة العصر لا يكون هذا الأمر إلا بعد العلم، الإجابة إن الإنسان لفي خسر.

سورة العصر

قال الله تعالى ((والعصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر)).

في هذه الآية أقسم الله عز وجل بالدهر والزمن أن الإنسان في خسارة كبيرة جدا. هذا قسم كبير لأن الله عز وجل وحده هو الذي يحق له القسم بالدهر والزمن.بينما الإنسان يقسم بالله والقرآن الكريم فقط. 

ما عدا الأشخاص الذين آمنوا بأن الله عز وجل لا إله إلا هو. أيضا الذين قاموا بالأعمال الصالحة، أخذوا الصبر وكلمة الحق في حياتهم ومشوا عليها.

في سورة العصر لا يكون هذا الأمر إلا بعد العلم

الإجابة إن الإنسان لفي خسر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات متعلقة :