عمر رضي الله عنه والاسرة الفقيرة



عمر رضي الله عنه والاسرة الفقيرة، وضح من خلال حلول التعليمى عمر رضي الله عنه والاسرة الفقيرة من يدعى عمر فهو عمر بن الخطاب الخليفة الثاني بعد أبو بكر من الخلفاء الراشدين.

اتسم عهد عكر رضي الله عنه بالحكم والعدل والفتوحات الاسلامية والدفاع عن الدين. كما انه لقب بالفاروق وذلك لأنه يفرق بمنتهى القوة بين الحق والباطل ونشر الدين في  جميع بقاع الأرض بالعدل .

عمر رضي الله عنه والاسرة الفقيرة

كما تحدثنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه وعن مدى عدله فانه فى حين كان يعرف ان يوجد محتاج فى المدينة. كما كان يحزن انه لم يعلم مسبقا ويوجد إليه العديد من القصص التي تحمل العبرة. منها القصة الاساسية لنا اليوم وهى عمر رضي الله عنه والاسرة الفقيرة

كان عمر بن الخطاب رضى الله عنه يتفقد الرعية من وقت لأخر ففي ليلة من الليالى. كان معه خادمه فى شوارع المدينة راى عمر نارا من بعيد. قال عمر رضى الله عنه أرى الناس يقاسون البرد فهيا بنا إليهم ليعرف حالهم فأسرع عمر والخادم الي المكان.

عندما اقترب عمر بن الخطاب رضى الله عنه وخادمة فوجد امرأة ومعها اولادها الصغار حيث ان الاولاد جالسون حول قدر كبير. القدر فوق النار كان الاولاد يتألمون ويبكون.

فسمع أحد الاولاد يقول انا جوعان، اريد الطعام يا امى، لم آكل منذ يومين، والجو بارد جدا، فقال الام انتظر انت واخوتك قليلا حتى ينضج الطعام.

قال ولد آخر : لقد انتظرنا ساعات يا امى ولم نأكل ، الى متى ننتظر يا امى؟

وقف عمر بن الخطاب رضي الله عنه أمير المؤمنين قريبا من الأسرة وقال السلام عليكم. فقالت المرأة وعليك السلام، فقال عمر هل أقترب؟، أجابت المرأة، اقترب ومعك الخير أو اتركنا واذهب

فقال عمر ما عندكم؟ فقالت المرأة نزل علينا الليل والبرد، ولا يوجد لدينا الطعام منذ يومين.

 نظر عمر بن الخطاب رضي الله عنه  حيث وجد الأولاد حول القدر الكبير والنار تحته ، فسأل عمر رضي الله عنه  المرأة لماذا يبكى الأولاد؟

فقالت المرأة من الجوع والبرد، فسأل، وأي شيء في هذه القدر؟، فقالت المرأة ماء حتى يسكتوا ويناموا.

تألم عمر بن الخطاب بشكل كبير من منظر الأولاد وكلام المرأة وأسرع هو وخادمة إلى مخازن بين المال وأخرج كيس كبيرا من الدقيق وقال لخدمة ضعه على لكي احمله، فقال الخادم : انا أحمله عنك. 

غضب عمر رضي الله عنه بشكل كبير  وقال: أنت تحمل عني ذنوبي يوم القيامة؟

وضع الخادم كيس الدقيق فوق ظهر عمر وحمل بعض الزيت واسرعوا وهم يحملون الدقيق والزيت الى مكان المرأة. ثم بعد ان وصلوا وضع عمر بن الخطاب رضى الله عنه الكيس على الأرض.

قام بفتح الكيس واخذ منه الدقيق وجلس أمام النار وقام بوضع الدقيق والزيت فى القدر و نفخ فى النار. حتى نضج الطعام  وأنزل عمر بن الخطاب رضى الله عنه القدر على الارض ووضع الطعام فى طبق كبير. ثم طلب من المرأة ان تنادى على الأولاد.

اجتمع الأولاد حول الطبق الكبير لكى يأكلون ثم انتظر عمر وخادمه حتى يتناول الأولاد الطعام. فقالت له المرأة: جزاك الله خيرا فقال عمر بن الخطاب إذا احتاج الأولاد الى شئ او احتجتي الى الطعام أو المال. فاذهبي الى أمير المؤمنين وسوف تجدين هناك باذن الله وبعد ذلك انصرف عمر وخادمة بعد ان اتم الاولاد تناول الطعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات متعلقة :