تطور علم الجغرافيا



تطور علم الجغرافيا، نوضح من خلال حلول التعليمي تطور علم الجغرافيا، تنقسم إلي ثلاث أقسام، تطور الجغرافيا عند القدماء، الجغرافيا في عصر الكشوف الجغرافية، علم الجغرافيا الحديثة.

منذ بدء الخلق إلي يومنا استمرت الجغرافيا في التطور والتقدم.

تطور علم الجغرافيا عند القدماء

منذ قديم الزمان والدارسون والفلاسفة يفكرون في العالم ويرونه بالعديد من النظرات.

يوجد العديد من الفلاسفة في مصر والعراق، كما وجد الكثير منهم في بلاد فارس والصين.

الإغريق أول من قاموا بوصف العالم، هم من اكتشفوا أن الأرض بيضاوية الشكل، بالإضافة إلي ذلك أدركوا الترابط بين موقع الشمس والطقس، والعلاقة التي تربط المناخ ومكان الشمس.

تمكن العرب في العصور الوسطى من تطوير الجغرافيا، حيث أنهم تمكنوا من زيادة المعرفة الجغرافية، بعدت أوروبا عن معلومات الإغريق في العصور الوسطى بسبب توجه الكنيسة وقمع وقتل الإبتكار والبحث العلمي، هذا الأمر تسبب في تأخر أوروبا في مجال المعرفة الجغرافية حتى أوائل القرن الخامس عشر الميلادي.

هذا البعد عن المعارف الجغرافية أدي إلي إنتشار الخرافات والأساطير على الناس، خصوصا الأمور التي تعتمد على خبرة التجربة.

الأشخاص الذين سافروا من إفريقيا إلى أوروبا وسواحلها علموا وأدركوا أن أرض المغرب الخضراء، غير مستقرة وتخف إلي أن تتحول الأرض الخضراء إلي صحراء.

السفر كان سهل بسبب توسع التجارة بين الشمال والجنوب في هذا الوقت.

الحرارة تزداد بشكل تدريجي إلي أن يعتقد الناس بأن الهلاك أصبح أمر مؤكد لو استمر سفرهم وزحفهم تجاه الجنوب بسبب الحرارة العالية.

أصبحت جزر الكناري هي أقصي حد جنوبي يستطيع البشر الوصول إليه.

لكن في بداية القرن الخامس عشر الميلادي استطاعت أوروبا تحقيق تقدم هائل في دراسة الجغرافيا.

حتى أن الملاحة زادت وبدأ الفلاسفة في جمع المعلومات.تطور علم الجغرافيا

تطور علم الجغرافيا في عصر الكشوف الجغرافية

أثناء عصر الكشوف الجغرافية تمكن كولومبس من اقتحام البحر الكاريبي، وتمكن من الوصول إلى العالم الحديث.

تمكنت المئات من السفن في الوصول إلي العالم الجديد من العالم القديم، الأهم كان عودتها لا وصولها.

استطاع البرتغاليون من العبور من طريق رأس الرجاء الصالح دخلوا البرازيل والهند. استمرت الجغرافيا في التطور إلى يومنا هذا.

 

تطور علم الجغرافيا

تطور علم الجغرافيا إلى الجغرافيا الحديثة

انتقل علم الجغرافيا في منتصف القرن التاسع عشر الميلادي إلى تسجيل الأفكار الجغرافيا على هيئة نظريات اعتمادا على المعلومات المنتقلة من الماضي.

يمكن التعرف على تطور علم الجغرافيا الحديثة للتعرف على العلاقة التي تربط الإنسان والبيئة. من خلال نظامين هما أسلوب الحتمية البيئية، أسلوب النظرية الإمكانية.

تطور علم الجغرافيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات متعلقة :