التفكير الناقد ومهارات القراءة



التفكير الناقد ومهارات القراءة، وضح من خلال حلول التعليمى التفكير الناقد ومهارات القراءة يحتاج التفكير الناقد الى وعي فكري شامل حتى تستطيع القيام بالأبحاث عن طريق مهارات القراءة التى تنفعك فى التفكير الناقد حيث انه نشاط عقلي يقوم به القارئ باستطاعته فهم الموضوع وتحليله وبعدها اصدار الحكم وإظهار مواطن الضعف والقوة.

التفكير الناقد ومهارات القراءة

ما المهارات التي يمكن أن تكتسبها من القراءة؟

  • القراءة توسع من خبرات القارئ المتنوعة فى العديد من المجالات وتزيده من المعرفة المكتسبة من مصادر متنوعة.
  • تجعل القراءة  القارئ أكثر فهما للحياة ولا تعتمد متطلباته على المال فقط ولكن ينظر الى الأبعاد المعنوية والاخلاقية.
  • تعطى القراءة الحرية الفكرية وتزيد من افكاره بشكل عام.

تنقسم القراءة إلى:

  1. قراءة ابداعية.
  2. قراءة ناقدة.
  3. قراءة حرفية.
  4. قراءة تحليلية 

ما الفرق بين القراءة النشطة والسلبية؟

القراءة النشطة:

  • إذا كان القارئ يقرأ قراءة ناقدة ضمن أساسيات التفكير الناقد المعلومة ومعاييرها.
  • اذا كان القارئ يريد الاضافة الى الثقافة الخاصة به أو تغير فى سلوكه.
  • فى حالة اذا كان يحتوي على كلمات راقية وهادفة لها العديد من الآثار الجانبية.

القراءة السلبية:

تكون سلبية في حالة:

  • إهدار الوقت وقتله.
  • إفساد الذوق العام.
  • نشر الاكاذيب والاوهام .
  • أضعاف ملكة الإفصاح.

ما علاقة القراءة بالتفكير الناقد؟

  1. القراءة التحليلية يقابلها فى مستويات بلوم المعرفية التحليل و التطبيق.
  2. القراءة الحرفية يقابلها فى مستويات بلوم المعرفية الفهم والتذكر.
  3. القراءة الناقدة يقابلها في مستويات بلوم المعرفية التقويم.
  4. القراءة الابداعية يقابلها في مستويات بلوم المعرفية الابتكار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات متعلقة :